أخجل من أن أطالب بحقوقي

Enas Elkhateeb Enas Elkhateeb
مقالة Career Coaching تاريخ النشر : 4 months ago

لمة بتكسف اخد حقي

لمة بخاف ازعل حد

لمة باجي على نفسي عشان حد تاني وانا مش مبسوط

ايه بيخلينا نعمل كده ؟

وايه السبب النفسي وراء هذا الخلل في التقدير الذاتي

وهل التقدير الذاتي أنانية؟

تعتبر مهارة التقدير الذاتي من المهارات التي نكتسبها بالفطرة حيث يبدأ الطفل في سن مبكر في معرفة ممتلكاته ويسعى للحفاظ عليها، من أن تختلط مع ممتلكات الآخرين أو من أن يساء استخدامها.

وكذلك عند مراقبة الأطفال ستجدهم بتلقائيه يطالبونباحتياجاتهم من آبائهم ومن الكبار بكل عفوية وبساطة دون حرج

كما تلاحظ بعض الأطفال يضعون شروطهم الخاصة فيما يخص التعرف على الغرباء أو نظافته الشخصية أو اختياراته الخاصة مثل الملابس والطعام

هذه المهارة نتبناها منذ الطفولة بالفطرة

وهذا يعتبر حسم في الحق الشخصي وتقدير للذات

ويتطلب تطوير هذه المهارة تشجيع من الوالدين ومن المحيطين بهم

ولكن ماذا يحدث لهذه المهارة عندما نبلغ ؟ فطالما كانت لدينا منذ الصغر

كلما نكبر تزداد معنا المساحات الجديدة والتحديات والعلاقات

فتصبح تحت ضغط النجاح وتقارن نفسك بالاخرين
تتاح لك الفرصة للتعرف وحدك على دائرة علاقات جديدة بما تحويه من مشاعر ومناورات
يتطور لديك معنى الطموح وحب الذات

وعلى الجانب الآخر يتطور خوفك على نفسك
خوف من الفشل
خوف من أن يتم احراجك أو جرحك
خوف من الهجر والفقد
خوف من الفشل أو الألم

وفي إطار الحماية تتغير الأولويات فتتنازل خوفاً أو حباً لكنك تتنازل
إن لم تراقب نفسك جيداً سيتطور نمط "من خاف سلم"
سعياً لتجنب المشاكل والالم فقط

ويزيد أو يقل هذا النمط على حسب الخبرات المؤلمة والتجارب المبكرة مع التحديات النفسية مثل أن تتم إهانتك أو لومك بكثرة من قبل أحد الوالدين، فالجميع يساوم ويتنازل أحياناً وفي بعض الوقت بحب للآخر وصدق وهذا يسمى "الإثار"
وفي أوقات يجور البعض ليأخذ أكثر من حقه مقارنة بمن حوله وهذا يسمى الغرور

والإتزان الحقيقي هو أن تملك حدودك الخاصة وتضع شروطك باحترام وتقدير للآخر كذلك
واحتراماً وتقديراً لنفسك ومع هذه المهارة تتطور الكثير من المشاعر الإيجابية عن نفسك وعن الآخرين

فإذا كنت تتنازل عن حقك بدون سبب حقيقي مريح لك
فسيتحول الآخرون إلى أعداء
واذا كنت تبالغ في الغرور سيعتبرك الآخرون عدو

كيف تبدأ؟
البداية تكون من خلال ممارسات بسيطة تحافظ بها على مساحتك وتقديرك وحقك
اختار مساحة آمنه مع اشخاص تحبهم ويحبونك وابدأ برفق واحترام تخبرهم بما تحب وتفضل
وأن تسمح للآخرين كذلك أن يخبروك بما يفضلونه في المعاملات والحقوق حسب اطار العلاقة
سواء كانت بالبيت كزوج وزوجه أو في العمل أو مع الوالدين أو كأم وأب مع اولادكم
مثل احترام اختيارات المعيشة البسيطة في المنزل حتى المعاملات خارج المنزل

عندما يتم تقدير الإنسان واحترامه في أبسط الحقوق يبدأ في تصديق ما يمكنه أن يفعل ويبدأ في تطوير ذاته ويشعر أن لديه الحق والإستحقاق لكي يكون مبدع وناجح وموهوب

© HUD Systems 2018